نجم لارا يسطع خلال حفل توزيع جوائز “ماريتايم ستاندرد”


دبي، الإمارات العربية المتحدة، 14 سبتمبر 2017، (“ايتوس واير”): ستُلقي “بوليوود” بظلالها البراقة واللامعة على نسخة هذا العام من جوائز “ماريتايم ستاندرد” بأكثر من طريقة، إذ تم تأكيد خبر تقديم الممثلة وعارضة الأزياء وملكة جمال الكون السابقة، لارا دوتا، لهذا الحدث. ويستضيف فندق أتلانتس النخلة بدبي، جوائز “ماريتايم ستاندرد” التي تحتفي بالتميز والإنجاز في مجال الشحن والموانئ والقطاعات ذات الصلة وذلك في حفل سيقام يوم الاثنين 23 أكتوبر. وسيؤدي وجود لارا إلى جذب اهتمامٍ عالمي بهذا الحدث، الذي بات يُشكّل موعداً ثابتاً على رزنامة القطاع البحري.

 

وقال تريفور بيريرا، العضو المنتدب لجوائز “ماريتايم ستاندرد”: “تُعتبر لارا نجمةً متميزّةً ويسرنا تلبيتها للدعوة لتكون مديرة مراسم هذا الحفل. وبصفتها أبرز شخصية تعتلي خشبة مسرح هذا الحدث منذ إطلاقه قبل ثلاثة أعوام، سيسهم حضورها بنقل الحدث إلى مستوى جديد تماماً، وسيؤدي إلى جذب اهتمامٍ إعلامي دولي كبير بالفائزين بالجوائز وبالجهات الراعية”.

 

ومنذ تتويجها بلقب ملكة جمال الكون عام 2000، نجحت لارا ببدء مسيرةٍ مهنيةٍ ناجحةٍ جداً مكّنتها من الفوز بالعديد من الجوائز على ساحة الأفلام في بوليوود، وتمكّنت لارا من اكتساب شهرةٍ واسعة في سلسلة من الأفلام التي حطمت الأرقام القياسية في شباك التذاكر. وتُعتبر لارا، التي تزوّجت من لاعب التنس الهندي ماهيش بوباتي، شخصيةً معروفةً جيداً في الهند من خلال مقاطع الفيديو الخاصة بها التي تتناول الصحة واللياقة البدنية وتركز على اليوغا والتأمل.

 

وعلى الرغم من إطلاق جوائز “ماريتايم ستاندرد” منذ ثلاثة أعوام فقط، إلّا أنها اكتسبت حق وصفها بالحدث الأبرز في المنطقة في مجال الشحن والنقل البحري. وأقيمت الدورات الثلاث الأولى لحفل جوائز “ماريتايم ستاندرد” في نوفمبر 2014، و2015 وأكتوبر 2016 تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، في قاعة “أتلانتس” المرموقة للحفلات، بفندق أتلانتس النخلة.

 

وتولّى إداة مراسم الافتتاح عام 2014، ألاستير كامبل الصحفي والكاتب والمخضرم في مجال العلاقات العامة، وقام رود خوليت، أسطورة كرة القدم الهولندية، بتقديم الحدث عام 2015. وفي العام الماضي، اعتلى جيم كلانسي، المذيع الإخباري السابق في قناة “سي إن إن” خشبة المسرح لتقديم حفل الجوائز. وخطف حفل توزيع الجوائز بدوراته الثلاث أنظار أكثر من 700 من نخبة صناع القرار في المنطقة بما في ذلك رؤساء مجالس الإدارة، والرؤساء التنفيذيين، والمدراء من جميع شركات الشحن الرائدة، والموانئ ومشغلي المحطات، وشركات ومؤسسات الملاحة البحرية.

 

وأكدت مجموعةٌ واسعة من الشركات الرائدة في مجال الشحن والنقل البحري في المنطقة حضورها ومشاركتها في الحدث. وتضمّنت قائمة المؤسسات الداعمة لجوائز “ماريتايم ستاندرد 2017” كلاً من: موانئ أبوظبي، وشركة أبوظبي لبناء السفن، ومرافئ أبوظبي، وشركة البحري، وشركة “كوسكو” للملاحة البحرية في غرب آسيا، و”دي إن في جي أل”، و”موانئ دبي العالمية-الإمارات”، والأحواض الجافة العالمية، ومدينة دبي الملاحية، و”دبي تريدينج إيجنسي”، والأحواض الجافة العالمية – دبي، والخليج للملاحة القابضة (ش.م.ع)، ونادي “بيه آند آي الإسلامي”، والأكاديمية الأردنية للدراسات البحرية، وشركة ناقلات النفط الكويتية، وشركة “لوك أويل ماريتايم لوبريكانتس”،  ومجموعة شركات “ميركمارين”، والشركة العمانية للنقل البحري، وشركة أبوظبي للخدمات البحرية (سفين)، وإدارة الجمارك والمنافذ البحرية، وحكومة الشارقة؛ وشركة “سفينة سكيوريتي”؛ ومنافذ “إيسار”. وتضمنت قائمة الاتحادات الداعمة للحدث كلاً من: المجلس الملاحي البلطيقي والدولي (“بيمكو”)، وجمعية الإمارات للملاحة (“يو إيه إي إس إيه”)، ومعهد الهندسة البحرية للعلوم والتكنولوجيا (“آي إم إيه آر إي إس تي”)، ومجلس دبي للصناعات البحرية والملاحية (“دي سي إم إم آي”)، ومنظمة الاتحاد الإسلامي لمالكي البواخر (“أوآي إس إيه”)، وجمعية مالكي السفن الوطنية الهندية (“آي إن إس إيه”)، واتحاد وكلاء السفن في سيلان (“سي إيه إس إيه”)، واتحاد وكلاء السفن في باكستان (“بيه إس إيه إيه”)، والمعهد الملاحي “نوتيكال إنستيتيوت”، والاتحاد الدولي للمرأة للشحن البحري والتجارة (“دبليو آي إس تي إيه”)، ومنظمة مهمة من أجل البحارة، وشركة “كونكورير” للشحن، وشبكة “جلوباليا” للشحن، وشبكة الشحن المتخصصة، وشبكة الخدمات اللوجستية للشركات وشبكة الشحن العالمية.

 

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.tmsawards.com .

 

ملاحظة للمحررين: لمحة عن “ماريتايم ستاندرد”:

 

تقوم “ماريتايم ستاندرد” بإصدار نشرة دورية إلكترونية رفيعة المستوى تستهدف بصورة خاصة مجتمع النقل البحري. يتم إصدار النشرة بصورة نصف شهرية يومي الأول والـخامس عشر من كل شهر، وهي توزّع على أكثر من 40 ألف متلقٍ. وتضم النشرة أحدث الأخبار والتحليلات والأكثر دقة حول القطاع والسوق ذات الصلة، وقد حققت أكبر نسبة تداول من أي نشرة إلكترونية في مجال الشحن والنقل البحري في الشرق الأوسط والهند. كما بدأت تكتسب شعبية في مراكز الشحن الرئيسية الأخرى، بما في ذلك أوسلو، هامبورغ، سنغافورة واليونان. وتتضمّن النشرة أخباراً وتحليلات من قطاعات الشحن والموانئ والقطاعات ذات الصلة في الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية. وتشمل المواضيع التي تغطيها المجلة الناقلات البحرية، والحاويات، والبضائع السائبة الجافة والسائلة، والشحن بالدحرجة، ونقل مسافري الرحلات البحرية، وعمليات الموانئ، وتطوير الموانئ، والتصنيف، وإصلاح وتحويل السفن، وبناء السفن، ووكالات السفن، والتمويل والتأمين، والقانون البحري، والنقل والخدمات اللوجستية. كما تضمّ النشرة الإلكترونية مقالات حصرية وتحليلات ومقابلات مع كبار المسؤولين التنفيذيين.

 

الموقع الإلكتروني: www.themaritimestandard.com

 

نُشر أول إصدار ناجح من كتاب “ماريتايم ستاندرد” – الإمارات السنوي عام 2016، وهو يغطي أخبار كافة القطاعات الرئيسية للشحن والموانئ والصناعة البحرية في دولة الإمارات العربية المتحدة. وقد نُشر هذا الإصدار خلال معرض “إس إم إم هامبورغ” في شهر سبتمبر، وحصد مستوى عالياً من الاهتمام. وقد نال التحليل العميق لشؤون الموانئ، والشحن، وأحواض بناء السفن، والقانون البحري، والتصنيف، والتنظيم والنقل الداخلي وغيرها من المواضيع، استحسان العاملين في القطاع. وتم إصدار كتاب “ماريتايم ستاندرد” – الإمارات السنوي لعام 2017/2018.ويغطي الكتاب التطورات الحاصلة في مجالات الشحن وإدارة السفن والموانئ وبناء السفن وإصلاحها والقانون البحري والتأمين وغيرها من مجالات الملاحة البحرية، ويعتبر كتاباً لا يفوت للمهتمين بقضايا الملاحة البحرية في الإمارات العربية المتحدة. ويمكن تحميل هذا المنشور عبر الرابط الإلكتروني التالي: http://www.themaritimestandard.com/uae-yearbook-2017-18

 

تتولى جوائز “ماريتايم ستاندرد” المرموقة والتي لا ينبغي تفويتها الاحتفاء بالنجاحات في قطاعات الشحن والموانئ والقطاعات ذات الصلة في كافة أنحاء الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية. وتعتبر الجوائز حالياً واحدة من أبرز الجوائز العالمية في مجال الشحن البحري والملاحي، وهي الحدث الرائد الأبرز من نوعه في المنطقة. هذا وقد استقطبت جوائز “ماريتايم ستاندرد” لعام 2016، التي نظمت برعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة الطيران المدني بدبي ورئيس مجلس إدارة طيران الإمارات، ما يقرب من 700 مهني من النخبة في مجال الشحن البحري والملاحي في المنطقة، بالإضافة إلى عدد من الشخصيات الرائدة من الخارج. ويأتي هؤلاء الضيوف من مجموعة متنوعة من القطاعات الصناعية، وتضمّ مشغلي الموانئ والمحطات، وأصحاب ومدراء السفن، والمسؤولين التنفيذيين من قطاعات القانون البحري والتمويل والتصنيف وبناء وإصلاح السفن والتعليم البحري والتدريب. وكان المذيع السابق في محطة “سي إن إن” الشهير جيم كلانسي، عريف حفل توزيع الجوائز لعام 2016، بعد كلّ من أليستير كامبل ورود كوليت اللذين قدما حفلي عام 2014 و 2015 على التوالي. وبالإضافة إلى 21 فئة من الجوائز العامة، قدم فريق “ماريتايم ستاندرد” 7 جوائز فردية خاصة تكرّم المساهمات التي قدمها قادة القطاع والمبتكرين البارزين. وقد ساهمت الجوائز بوضع معيار خاص ضمن هذا القطاع، وأصبحت نقطة التقاء ينتظرها الجميع بشوق حيث يمكن لكبار المسؤولين التنفيذيين من كافة أنحاء القطاع أن يجتمعوا ويتواصلوا لخلق فرص جديدة. سيُقام حفل توزيع جوائز “ماريتايم ستاندرد” لعام 2017 يوم الاثنين الموافق في 23 أكتوبر 2017 في فندق أتلانتس النخلة، بدبي.

 

الموقع الإلكتروني: www.tmsawards.com

 

 

أقيمت الدورة الأولى لمؤتمر “ماريتايم ستاندرد” للناقلات البحرية في 25 أكتوبر 2016 في فندق “جروفنر هاوس” بدبي، واستقطبت حشداً هائلاً من الحضور رفيع المستوى الذين تمكنوا من مشاهدة العروض التي قدمها العديد من أصحاب ومشغلي الناقلات البحرية في المنطقة، فضلاً عن الخبراء في المجالات ذات الصلة. واشتمل الحضور على عدد من صناع القرار الرئيسيين وصنّاع الرأي، وكان الحدث مفيداً للغاية، كما أتاح فرصاً للتواصل والاجتماع وجهاً لوجه. وقد تمكن الحضور من الحصول على رؤى فريدة حول التحديات والفرص ليس فقط بالنسبة الى أصحاب السفن والمشغلين العاملين في أسواق الناقلات البحرية، بل أيضاً لأولئك الذين يقدمون المنتجات والخدمات لهذا القطاع. ستقام الدورة الثانية لمؤتمر “ماريتايم ستاندرد” للناقلات البحرية في 24 أكتوبر 2017 في فندق جروسفينور هاوس بدبي

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي:  www.tmstankerconference.com

 

أقيم مؤتمر “ماريتايم ستاندرد” السنوي الثاني لتمويل السفن والتجارة في فندق ومنتجع شيراتون أبوظبي في 14 نوفمبر 2016. وقد حقق المؤتمر، تماماً كالنسخة الأولى منه والتي أقيمت أيضا في أبوظبي، نجاحاً كبيراً. وقد جمع الحدث عدداً من الخبراء من قطاعات الشحن، والموانئ، والخدمات المصرفية، والمالية، والتجارة، والقانون البحري، لمناقشة المشاكل والاتجاهات الرئيسية التي تواجه قطاع النقل البحري، والتجارة في الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية. وقد شارك المجتمعون رؤيتهم ومعرفتهم من خلال سلسلة من العروض وحلقات النقاش، ووضعوا ركائز التقدم، وحددوا التحديات الأساسية المقبلة بالإضافة إلى الفرص الكبيرة المتاحة. وبحث فريق رفيع المستوى من المتحدثين عدداً من المواضيع بما في ذلك أنماط التجارة الإقليمية، وتمويل السفن، والموانئ والشحن. وأشاد كلّ من المتحدثين والحضور بمحتوى المؤتمر وفرص التواصل التي وفّرها. كما أعرب الحضور عن تقديرهم لقيام كبار المسؤولين التنفيذيين بمشاركة معرفتهم في هذا المجال وتحديد الفرص المتاحة للتكيف مع أوضاع السوق المتطورة بما يتماشى مع توقعاتهم. ستعقد النسخة الثالثة لمؤتمر “ماريتايم ستاندرد” السنوي لتمويل السفن والتجارة في فندق ومنتجع شيراتون أبوظبي في 8 نوفمبر 2017.

 

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.tms-shipfinanceandtrade.com

 

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

 

*المصدر: “ايتوس واير”

 

للاتصال:

“ماريتايم ستاندرد” (التابعة لشركة “فلاج شيب إيفنتس” ذ.م.م)

عمّار مرتضى موسى

جوال: 971552454466+

البريد الإلكتروني: ammaar@flagshipme.com

هاتف: 97143805556+

فاكس:97143805509+

الموقع الإلكتروني: www.flagshipme.com