لوكسمبورغ ودولة الإمارات العربية المتحدة تتعاونان في مجال الأنشطة الفضائية مع التركيز على استكشاف الموارد الفضائية واستغلالها

 

لوكسمبورغ – (بزنيس واير/“ايتوس واير”): اتفقت لوكسمبورغ ودولة الإمارات العربية المتحدة بشكل مشترك، نظراً لاهتمامهما المشترك باستكشاف الفضاء والاستفادة منه وتطبيقاته للأغراض السلمية، بشأن الفرصة المتاحة للتعاون في مجال الأنشطة الفضائية. وقامت اليوم كل من حكومة دوقية لوكسمبورغ الكبرى ممثلةً بنائب رئيس الوزراء، ووزير الاقتصاد، إتيان شنايدر، والإمارات العربية المتحدة ممثلةً بوزير الدولة لشؤون التعليم العالي ورئيس مجلس إدارة وكالة الإمارات للفضاء، الدكتور أحمد بالهول الفلاسي، بتوقيع مذكرة تفاهم في أبوظبي لإطلاق تعاونٍ ثنائي في مجال الأنشطة الفضائية مع التركيز بشكل خاص على استكشاف الموارد الفضائية واستغلالها.

 

وتوفر لوكسمبورغ، في إطار مبادرتها SpaceResources.lu للتنمية الاقتصادية، للشركات التجارية إطار عمل شامل مغرٍ للأنشطة المتعلقة باستكشاف الموارد الفضائية واستغلالها، والتي تشمل ولا تقتصر على نظام قانوني. وتعد الدوقية الكبرى أول دولةٍ أوروبية تقدّم إطار عملٍ تنظيمي وقانوني يتناول ملكية الموارد الفضائية ويرسي القواعد التنظيمية اللازمة للتصريح لهذا النوع من البعثات الفضائية والإشراف عليها.

 

وتغطي بنود اتفاقية التعاون التي تمتد لخمسة أعوام، والتي تركز بشكل خاص على استكشاف الموارد الفضائية واستغلالها، تبادل المعلومات والخبرات بين قطاعات الفضاء في لوكسمبورغ ودولة الإمارات العربية المتحدة في مجالات تشمل علوم وتكنولوجيا الفضاء، وتنمية رأس المال البشري، والسياسات والقوانين والتنظيمات الفضائية. وتعتزم الدولتان التشاور بانتظام حول المسائل المتعلقة بالحوكمة الدولية للفضاء لاتخاذ مواقف مشتركة في المحافل الدولية المعنية.

 

وقال إتيان شنايدر، نائب رئيس الوزراء ووزير الاقتصاد في لوكسمبورغ مصرحاً: “تعمل لوكسمبورغ بفعالية على تعزيز الاستشكاف السلمي والاستغلال المستدام للموارد الفضائية لمصلحة البشرية. وتشجع الدوقية، تماشياً مع هذه الأهداف، الحوارات المتعلقة باستشكاف الموارد الفضائية واستغلالها في جميع المحافل الدولية المعنية. ونواصل، عبر توقيع مذكرة التفاهم هذه مع وكالة الإمارات للفضاء، دعم التعاون على المستوى الثنائي ومتعدد الأطراف لنمضي قدماً مع الدول الأخرى بوضع نظام حوكمة مستقبلي وإطار عملٍ تنظيمي عالمي لاستغلال الموارد الفضائية”.

 

ومن جهته، قال الدكتور أحمد بن عبدالله حميد بالهول الفلاسي، وزير الدولة لشؤون التعليم العالي ورئيس مجلس إدارة وكالة الإمارات للفضاء: “يتماشى تعاوننا مع لوكسمبورغ مع الرؤى الاستراتيجية لوكالة الفضاء ودولة الإمارات العربية المتحدة، ويشمل ذلك السعي لتحقيق تعاونٍ دولي وثيق، وإبرام شراكاتٍ دولية ذات منفعة متبادلة، وتبادل المعارف العلمية مع سائر دول العالم. وتدرك وكالة الإمارات للفضاء أهمية التعاون الدولي في مجال الاستكشاف السلمي للفضاء الخارجي، حيث يعتبر هذا المجال جزءاً من الإرث المشترك الخاص بالجنس البشري. ونرى أنه من الأهمية بمكان أن تتعاون جميع الهيئات المعنية في هذا المجال سوياً لتحقيق الهدف المشترك المتمثل بتعزيز رفاه البشرية”.

 

بيان صحفي صادر عن وزارة الاقتصاد في لوكسمبورغ

 

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني

المصدر: “ايتوس واير”

Share
This entry was posted in UAE Business News and tagged , , . Bookmark the permalink.